القراءة المبدعة باستخدام تطبيق Highlights

بواسطة سعود العمر

“كما أن هناك كتابة بطريقة مبدعة فهناك قراءة بطريقة مبدعة”

رالف ايمرسون

خريطة أفكار التدوينة


القراءة النتفليكسية

هناك فرق كبير بين أن يستطيع الشخص ( فك الحرف ) وبين أن ( يقرأ ). الشخص الذي يفتقد لمهارة القراءة يستطيع التعرف على الحروف والكلمات وقراءة الجمل لكنه لا يجيد قراءة نصا طويلا وفهمه بشكل عميق. بإمكانه إرغام نفسه على قراءة كتاب بسبب الدراسة أو الوظيفة لكنه لا يجيد ربط أفكار الكتاب الذي بين يديه مع أفكار كتاب سبق وأن قرأه قبل فترة طويلة. القراءة بالنسبة له مملة وكئيبة، وأسوأ كوابيسه أن يضطر لقراءة كتاب من أجل تجاوز امتحان. 

الطريقة الخاملة المملة في القراءة هي السبب الأول في النفور منها. الكثير من الشباب لديهم رغبة مشتعلة بالتعلم وتطوير ذواتهم وتبدأ عادة رحلة التغيير بالاستفسار من الأصدقاء والمتابعين على شبكات التواصل: “أي كتب تنصحوني أقرأ؟”. هذا السؤال جيد، لكن هناك سؤال أفضل، ألا وهو: ( كيف أقرأ بشكل جيد؟ وكيف استمتع بما أقرأه؟). كيف تستمتع بالقراءة أهم سؤال، أهم من كيف تستفيد من القراءة، لأنك إذا استمتعت سوف تواصل القراءة، ولكن لو استفدت بعض المعلومات والحقائق وأنت تشعر بالملل سوف تضع الكتاب جانبا بعد فترة قصيرة.

لنسمي الطريقة الخاملة في القراءة ( القراءة النتفليكسية ). الطريقة النتفليكسية مشتقة من اسم خدمة ( نتفليكس ) لبث الأفلام والمسلسلات على الإنترنت. أثناء مشاهدة مسلسل ( ناركوس ) أو ( هاوس أوف كاردز ) فنحن نكتفي بالاستلقاء على الأريكة والتحديق بالشاشة دون أي تفاعل. هذه الطريقة ممتعة لمشاهدة الأفلام والمسلسلات لكنها ليست ممتعة للقراءة. 

كيف نقرأ بطريقة مبدعة؟ القراءة المبدعة تعني أن تقرأ لإدراك المعاني الصريحة والضمنية في الكتاب، للاستمتاع وتقدير المادة المقروءة، وللحكم على أفكار المؤلف وتقييمها بحيادية وموضوعية. الهدف من القراءة المبدعة يتجاوز مستوى الفهم الحرفي البسيط للمادة المكتوبة للوصول للقدرة لإبداع أفكار جديدة لم تذكر صراحة في الكتاب باستخدام أفكار الكتاب.

 لنبدأ بالقاعدة الذهبية في القراءة المبدعة: لكي تقرأ بطريقة مبدعة يجب أن تكون نشطا في القراءة وتتفاعل مع محتوى الكتاب. التفاعل مع الكتاب يزيد من قدر استفادتك واستمتاعك بالقراءة. 

أبسط أنواع التفاعل مع محتوى الكتاب هي: 

(١) التظليل

(٢) كتابة الملاحظات على الهوامش 

التظليل

لنبدأ بالتظليل، سأذكر لكم مثالا بسيط يوضح الفكرة والفائدة من التظليل. أذكر أني سمعت كثيرا عن كتاب مختص في إدارة الوقت اسمه ( قوة الوقت ). عنما بدأت في قراءته اتضح لي أن الكتاب عبارة عن أفكار ومقترحات كثيرة في إدارة الوقت. أي أنه لم يكن عبارة عن نظام تتعلمه وتطبقه وتنتهي منه، لكن كان عبارة عن مئات الاقتراحات في إدارة الوقت بحيث تقرأها وتنتقي وتطبق منها ما تشاء ثم تعود مرة أخرى وتجرب أفكار أخرى. قرأت الكتاب من الجلدة للجلدة بسرعة متوسطة وكنت أظلل كل ما أظنه مفيدا. بعد الانتهاء كان لدي عدد جيد من الأفكار المظللة. اخترت عدد قليل من الأفكار ثم وضعت الكتاب جانبا وبدأت بتجربتها. 

التظليل

بعد مرور سنتين علي قراءة الكتاب كان لدي تسليم مشروع ضخم وكنت في حالة من ضيق الوقت. بعد طول انقطاع عن الكتاب  لم أعد استطيع استحضار أفكاره، والوقت لن يسعفني لإعادة قراءته،  لكن الحل كان سهلا. كل ما كان علي فعله هو أن افتح الكتاب وأقلب صفحاته بسرعة وأقرأ تظليلاتي. تدريجيا شعرت وكأن الزمن استدار سنتين للخلف، بدأت استرجع كل ما قرأته، وفي دقائق بسيطة اخترت اقتراحات بسيطة لإدارة الوقت وقررت تطبيقها. لو أني لم أظلل فقرات الكتاب كنت سأكون أمام خيارين: الأول أن استمر في مناطحة المشروع رأس برأس على أمل أن أتمكن من إنجازه في الوقت المحدد، والثاني أن أعيد قراءة الكتاب بالكامل. خيارين كلاهما مر، لكن الحمد لله قلم تظليل بريالين ونصف كان كفيلا بإنقاذ الموقف. 

الكتابة على الهوامش

بالنسبة للكتابة للهوامش، سأذكر لكم مثال مختلف. في إحدى المقررات التي درستها في الماجستير كنت أدرس عند دكتورة تطلب كمية قراءة هائلة. أحيانا كنا نضطر أن نقرأ كتاب كامل في أسبوع واحد فقط وأن نكتب تقرير مفصل عنه ونناقشه في المحاضرة التالية. كنت مضطر أن أقرأ لساعات طويلة، ومشكلة القراءة لساعات طويلة أنك تفقد التركيز مع مرور الوقت. كنت احتاج طريقة للمحافظة على تركيزي طوال مدة القراءة، كما كنت أود أن استمتع بها. 

بعد تجربة عدة أفكار، الحل الأكثر فعالية كان الكتابة على الهوامش. الطريقة كانت أن أقرأ الكتاب وبعد كل فقرة كنت أتوقف وأحاول أن ألخصها بأقل عدد ممكن من الكلمات. أحيانا في كلمة واحدة وبالكثير في ست كلمات. محاولة تلخيص الفقرة بكلمات قليلة تدفعك للتفكير بشكل أعمق فيها حتى تستخلص لبها. ميزة كتابة الكلمات على الهامش أنها تحافظ على تركيزك من التشتت وتقوي قدرتك على الاستيعاب. في بعض الأوقات كنت أشعر أن تركيزي عالي وأني مندمج مع الكتاب لذلك كنت استمر ولا أتوقف للكتابة وبعد الانتهاء من قراءة عدة صفحات أتوقف لتلخيص كل فقرة. 

الكتابة علي الهامش

بعد نهاية قراءة أول فصل من الكتاب عدت أقرأ الكلمات المكتوبة على الهوامش. تفاجأت أني بمجرد قراءة الكلمات القليلة بجانب الفقرة على الهامش أستطيع تذكر الفقرة بالكامل. بل أتضح لي أني أستطيع تتبع أفكار الفصل بالكامل وفهمها بشكل أعمق من خلالها فقط. بعد الانتهاء من قراءة الكتاب والاستعداد لكتابة التقرير وجدت أن كتابة التقرير صارت أكثر سلاسة ومتعة. في كل مره كنت أواجه مطب في الكتابة كنت أعيد قراءة كلمات الهوامش وأجد نفسي قادرا على توليد فكرة جديدة من خلال ربط فكرتين من فقرتين تفصلهما عدة صفحات عن طريق كلمات الهوامش. 

 بدون مبالغة، الكتابة على هامش الكتاب تجعلك مؤلف ثاني. كلماتك على الهامش تغير دورك من القارئ التقليدي النتفليكسي المستلقي على أريكة لترفعك لمنزلة المؤلف المشارك للكتاب بحيث أن كلماتك وكلمات المؤلف تتشابك على الصفحة بطريقة منظمة وبناءة.

القراءة على تطبيق Highlights


تطبيق Highlights

عندما أجد أي مقال أو صفحة على الإنترنت تستحق القراءة، أو حتى متسلسلة (ثريد) على تويتر، أقوم مباشرة بحفظها بصيغة PDF. حفظها بهذه الصيغة يعني أن المقال سوف يظل لدي حتى لو حُذف من على الإنترنت، ويعني أيضا أني استطيع أن أقراء المقال على أي جهاز وعلي أي نظام تشغيل، وأهم شيء يعني أني استطيع أن أظلله وأكتب الملاحظات على هوامشه. التقارير والأبحاث المنشورة دائما تتوفر بصيغة PDF جاهزة للتحميل، أما بالنسبة للكتب الإلكترونية فأفضل طريقة لقراءتها هي الملفات بصيغة ePub لكن معظم الكتب العربية الإلكترونية لا تتوفر إلا بصيغة PDF.

أفضل قارئ ملفات PDF بشكل عام هو PDF Expert. من خلال تجربتي وجدت أنه القارئ الأكثر ثباتا ويعمل بكفاءة عالية لكن في نفس الوقت هو أقل قارئ ابتكارا. تطبيق PDF Expert يركز فقط على الخصائص التقليدية المعتادة للقارئات ولا يضيف أي خصائص جديدة. 

سوف أركز في هذه التدوينة على تطبيق Highlights لأنه يحتوي على بعض الخصائص المفيدة للقارئ الذي يود أن يقرأ بطريقة مبدعة. تطبيق Highlights متوفر على الماك، والآيباد، والأيفون. لا يوجد حاليا نسخة على نظام الويندوز أو الأندرويد. التطبيق متوفر بنسخة مجانية ونسخة مدفوعة تحتوي على خصائص أكثر. سعر النسخة المدفوعة ثلاث دولارات شهريا أو ٢٥ دولار سنويا، وبقيمة اشتراك واحد تحصل على التطبيق على الماك والآيباد والأيفون. التطبيق يستهدف الباحثين، لكن غير الباحثين سوف يجدون الكثير من خصائصه مفيدة لهم. 

ميزة مهمة على Highlights: الحواشي المعيارية

قبل أن نتحدث عن تطبيق Highlights يجب أن نشير لأن التطبيق يستخدم ( الحواشي المعيارية Standard Annotations ) لملفات PDF. هذه خاصية مهمة وحساسة، لكن ماذا يقصد بها؟ مشكلة معظم قارئات PDF أنها تقدم خصائص لا يمكنك استخدامها إلا مع التطبيق الذي أُنشئت عليه. بمعني أنك لو كنت في منزلك تقرأ وتحرر ملف PDF بتطبيق لا يستخدم الحواشي المعيارية، ثم انتقلت لعملك وفتحت نفس الملف بتطبيق مختلف على حاسب أخر فإن كل الإضافات (مثلا، تظليل، ملاحظة، رسم خط أو دائرة) على الملف لن تظهر لك. لكن في حال كان التطبيق يستخدم الحواشي المعيارية – مثل Highlights – فإن أي شيء تضيفه على ملف PDF سوف يظهر لك، حتى لو فتحته على تطبيق أخر ولن يكون حكرا على Highlights. 

ملاحظة للباحثين

لو كنت باحثا، فلابد أنك تستخدم برنامج لإدارة المراجع Reference Manger للمساعدة في الاستشهاد أثناء كتابة البحث، لو قررت ان تستخدم تطبيق Highlights لقراءة الأبحاث فستجد أنه يتوافق مع أي برنامج إدارة مراجع تستخدمه لأن أي تعديل تقوم به باستخدام Highlights معياري ويظهر على أي برنامج أخر. 

التظليل وكتابة الملاحظات على Highlights

هذه هي واجهة تطبيق Highlights البسيطة:

واجهة تطبيق Highlights

الآن لنفرض أنك تقرأ كتاب ( تغيّر العقل ) وأثناء قراءتك مرت عليك الفقرة في الصورة أدناه، ولنفترض أن مصطلح  ( حرائق الغابات الرقمية ) شدّك وقررت أن تبحث أكثر عنه لاحقا. أثناء القراءة أفضل شيء يمكن أن تقوم به هو أن تظلل الفقرة التي ورد فيها المصطلح وتكتب ملاحظة تذكر نفسك بالبحث عن المصطلح.

طريقة تظليل فقرة

بمجرد تظليلك الفقرة تظهر لك القائمة وتختار منها لون التظليل الذي تريده. إذا كنت تعتقد أنك سوف تظلل كثيرا بإمكانك تحديد خيار افتراضي في التفضيلات. مثلا، الخيار الافتراضي بالنسبة لي التظليل باللون البرتقالي. بالتالي، بمجرد تحديدي لأي نص يظلله التطبيق مباشرة باللون البرتقالي ولا تظهر لي القائمة التي في الصورة. هذا يسرّع القراءة كثيرا. 

الأن نريد أن نكتب الملاحظة. أريد أن أذكّر نفسي لماذا ظللت الفقرة (ظللتها لأني أريد البحث عن مصطلح “حرائق الغابات الرقمية”). 

هناك طريقتين لكتابة الملاحظات: 

الطريقة الأولى: تضغط زر الملاحظة المشار إليه بالمربع، ثم تحدد مكان الملاحظة (بجانب الفقرة المظللة) ثم تكتب ما تريد.

الطريقة الأولى لإضافة ملاحظة

الطريقة الثانية: أن تضغط على الفقرة المظللة وتكتب الملاحظة كما في الصورة التالية:

الطريقة الثانية لإضافة الملاحظات

 الفرق بين الطريقتين أن في الطريقة الأولى الملاحظة جزء مستقل لها أيقونة ظاهرة على الهامش بينما في الطريقة الثانية الملاحظة مرتبطة مع التظليل ولا يظهر لها أيقونة على الهامش وتظهر لك فقط إذا ضغطت على التظليل. شخصيا، استخدم الطريقة الأولى لتلخيص أفكار الفقرات أو كتابة انطباعات عما قرأته، واستخدم الطريقة الثانية لتذكير نفسي بسبب تظليل الفقرة. أحيانا أظلل فقرة للبحث عن مصطلح معين ورد فيها، أو للاستشهاد بها في مقال اكتبه، أو لإضافتها لمخزن الاستشهادات لدي، أو لاستخدامها كبذرة لمقال جديد، ومن المفيد تذكير نفسي المستقبلية بذلك. 

الخلطة السحرية لقراءة الملاحظات والتظليلات

الأن لنفترض أنك انتهيت من قراءة كتاب ( تغيّر العقل ). الكتاب عبارة عن ٣٩٠ صفحة، وفي الغالب أنك قمت بتظليل العديد من الفقرات وكتبت الكثير من الملاحظات أثناء القراءة. 

السؤال الذهبي الأن: كيف تتعامل مع الكم الضخم من ملاحظاتك وتظليلاتك؟

هنا يلمع ويتألق تطبيق Highlights كنجم الشمال للمسافرين في الصحراء. 

يوجد طريقتين للتعامل مع الملاحظات والتظليلات. 

الطريقة الأولى: القراءة من لوح الملاحظات.

انظر للصورة التالية ولنناقشها كل عنصرا علي حدة.

قراءة الملاحظات من قائمة لوح الملاحظات

١ – هذا زر عرض قائمة الملاحظات. عندما تضغط عليه يعرض عليك قائمة بكافة تظليلاتك وملاحظاتك في الكتاب، فوق كل ملاحظة سوف تجد رقم الصفحة التي وردت فيها وتاريخ كتابتها. 

٢ – هذه أول ملاحظة كتبناها. هذه الملاحظة التي كتبناها من خلال الأيقونة الصفراء الموجودة على الهامش في يسار الصفحة. 

٣ – هذا أول تظليل قمنا به ويظهر أسفله مباشرة ثاني ملاحظة كتبناها. هذه الملاحظة كما ترى مرتبطة بالتظليل وليست مستقلة مثل السابقة. 

٤ – في هذه الملاحظة أريدك أن تنتبه لمشكلة اتجاه النص عند دمج اللغة العربية والإنجليزية في ملاحظة واحدة. أتمنى أن يتم دعم اللغة العربية بشكل أفضل في النسخ القادمة. 

٥ – في هذه التظليل لاحظ اختلاف لون التظليل من البرتقالي للأخضر. 

٦ – هنا لاحظ أنك تستطيع إضافة أي صور أو جداول لقائمة الملاحظات. لو كان الجدول باللغة الإنجليزية فـ Highlights يستطيع أن يحوله لك من صورة إلى جدول حقيقي. مثلا، لو كنت تقرأ مقال أو بحث يحتوي جدول وأردت أن تستخدمه في مقال أو تقرير، كل ما عليك هو تحديده وسوف يظهر كجدول في قائمة الملاحظات بإمكانك نسخه والتعديل عليه وإضافته إلى عملك. مذهل، أليس كذلك؟

الطريقة الثانية: قراءة الملاحظات في ملف مستقل

أنظر للصورة التالية للتوضيح:

قراءة الملاحظات في ملف مستقل

عندما تضغط زر المشاركة الموجود في أعلى المربع الأحمر في الصورة تظهر لك عدة خيارات، أول خيار يحوّل لك كل ملاحظاتك وتظليلاتك لملف PDF مستقل بحيث تستطيع قراءتها ومراجعتها بشكل مريح كما في الصورة التالية. 

ملف الملاحظات

بإمكانك أيضا من قائمة المشاركة الظاهرة في الصورة آن تحول ملاحظاتك لصيغ أخرى مثل Markdown والتي تستخدم على نطاق واسع في برامج الكتابة، كما بإمكانك أن ترسل الملاحظات بشكل مباشر لتطبيق آبل للملاحظات أو تطبيق Evernote، أيضا يمكنك أن ترسل الملاحظات كبريد إلكتروني. 

ينبوع الحكمة ومزرعة الأفكار

أليس هذا رائعا؟ بعد قراءة كتاب من ٤٠٠ صفحة ينتج لك التطبيق ملف PDF صغير فيه عصارة وخلاصة ولب أفكار الكتاب . تستطيع أن تقرأ هذا الملف على أي تطبيق وعلى أي جهاز، بما في ذلك الأيفون، كما بإمكانك مشاركته مع الأخرين.

تخيل طالبا مطلوب منه أن يكتب تقرير عن الكتاب وقارن بين وضعه وهو يقلب في ٤٠٠ صفحة في محاولة منهكة لجمع وربط أفكار الكتاب، وبين وضعه هو يتصفح ملف PDF صغير مثل الذي في الصورة يحتوي الكتاب معصورا ومقطراً.

تخيل نفسك بعد مضي سنين على قراءة كتاب بديع وتود أن تتذكر أفكاره وانطباعاتك أثناء قراءته. هل تعيد قراءة الكتاب بالكامل؟ حظا موفقا في ذلك.

تخيل لو كان لديك مجلد عبارة عن مجموعة ملفات PDF كل ملف عبارة عن جوهر وزبدة كل كتاب قرأته. أي ينبوع من المعرفة والحكمة سيكون تحت إمرتك؟ أي مزرعة من الأفكار ستكون تحت تصرفك؟ 

تطبيق Skim بديل مجاني لتطبيق Highlights

كما ذكرت سابقا، تطبيق Highlights يوفر نسخة مجانية ونسخة مدفوعة، وبإمكانك أن تجرب النسخة المدفوعة مجانا لمدة شهر. لكن لو كنت تفضل تطبيق مجاني بالكامل فأنصحك بتطبيق Skim. التطبيق مشابه لتطبيق Highlights بل يقدم مزايا وخصائص أكثر وأفضل منه. مشكلة Skim الأولى أنه متوفر فقط على الماك وأنا أقرأ بشكل أساسي على الأيباد. المشكلة الثانية أن كثير من الحواشي التي يضيفها ليست معيارية، بمعنى أنها لا تظهر عندما أفتح ملف PDF بتطبيق أخر. نقطة ثالثة، وإن كانت أقل جوهرية، واجهة Highlights أوضح وأبسط وأجمل بكثير.

تمنياتي لكم بقراءة مبدعة.

شارك تعليقك